أخبار عاجلة
الرئيسية / إقتصاد / إرتقِ بتجربة إلتزامك المنزل الى أعلى المستويات واجعل الأوقات العائلية ممتعة ومشوّقة مع “إل جي”

إرتقِ بتجربة إلتزامك المنزل الى أعلى المستويات واجعل الأوقات العائلية ممتعة ومشوّقة مع “إل جي”

إرتقِ بتجربة إلتزامك المنزل الى أعلى المستويات واجعل الأوقات العائلية ممتعة ومشوّقة مع “إل جي”

من منا لم يرغب على مر السنين في قضاء مزيداً من الوقت الثمين مع الأحباء. فقد اعتدنا جميعاً على أسلوب حياة مزدحم لدرجة لم نعد نجد فيه الوقت المناسب لتقدير وجود بعضنا البعض، بل أن كل ما نفعله هو مجرد إعادة التواصل خلال المناسبات المهمة والاجتماعات التي تعقدها الأسرة. أما اليوم، ومع إغلاق البلد، فإن الأمور تغيّرت حتماً، فقد أصبح أفراد العائلات يقضون وقتاً مع بعضهم البعض أكثر من أي مرحلة مضت.

في الواقع، لا تشعر خلال هذه الفترة إلا بالجلوس مع عائلتك للاستمتاع بأمورٍ بسيطة مثل مشاهدة برنامجكم التلفزيوني المفضل معاً. وهنا تحديداً المكان الذي تبرع فيه LG، وهو ما يساعدك على تحقيق أقصى استفادة من فترة التزامك المنزل. بالفعل، فإن LG تأخذك الى عالمٍ آخر من الأحلام حيث كل ما فيه برّاق، وذلك من خلال طرازاتها التلفزيونية المتنوعة، من تلفزيونات OLED المميزة إلى تلفزيونات Nano Cell.

فمن أجل الاستمتاع بشكلٍ كامل في المنزل الذي تعيش فيه، تعتبر الميزات الإسثنائية أمراً ضرورياً لأنها تقدم لنا تجربة رقمية فائقة. في الواقع، تركز LG على جوهر التلفزيون، لكنها تبدي التصميم أيضاً أهمية من خلال التركيز على البساطة المدموجة مع الواقع الخلاب، جاعلةً أيامك في المنزل أفضل بكثير. وبذلك تأخذ شركة LG، الرائدة عالمياً في أجهزة تلفزيون OLED، تجربة المشاهدة إلى مناطق جديدة ومثيرة. أي شيء ستشاهده، سواء كان ذلك الأخبار العالمية أو البرامج التلفزيونية أو قنوات السفر أو حتى قنوات الطهي سيبدو وكأنه عمل فني، يسطع من خلال تصميم لا تشوبه شائبة وجودة صورة مثالية. في الواقع، أثناء مشاهدة أفلام وثائقية عن السفر، ستسعد بجودة الصورة النهائية التي تكشف التفاصيل الخفية للطبيعة وتبرز الثراء بكافة الألوان. نعم، فيما أنك مستريح في منزلك، ستتمكن من السفر عبر أراضٍ مجهولة، واستكشاف آفاق جديدة، لدرجة ستشعر فيها وكأنك موجود هناك فعلياً.

من خلال إنتاج صور بتفاصيل ووضوح غير مسبوق، تواصل OLED تقديم أفضل تجربة عرض، وتقنية العرض ذاتية الانبعاث القادرة على التحكم بدقة في الضوء على مستوى البكسل للحصول على أعمق درجات اللون الأسود والألوان الأكثر واقعية وتباين لا نهائي. مع العلم أن عوامل التصميم الأنيق لأجهزة التلفزيون الجديدة مذهلة بقدر جودة الصورة التي تقدمها، وذلك بفضل تقنية OLED التي لا مثيل لها من LG.

بفضل قدرتها على إعادة إنتاج الألوان والرؤى الإبداعية لصانعي الأفلام بدقة، تضع تلفزيونات OLED من “إل جي” معياراً عالياً لتجربة سينمائية حقيقية في غرفة المعيشة. فما رأيك بتحضير بعض الفشار وجعل كل ليلة من لياليك مناسبة لمشاهدة الأفلام، إذ أن LG OLED تعرض الأفلام تماماً كما أراد منتجوها. ومع الأداء البصري والصوتي الرائع، توفر تلفزيونات OLED وNanoCell الجديدة وصولاً سهلاً إلى المحتوى عالي الجودة من أفضل المزودين في العالم من خلال التطبيقات والخدمات المشهورة مثل Apple TV وDisney + وNetflix، متيحةً بعض المتعة العائلية خلال فترة التزام المنازل.

إذاً، ترفع LG مستوى تجربة التزامك المنزل، من خلال قدرتها على جعلك تحلم أحلام يقظة، أما كل ما عليك فعله فهو الاسترخاء والجلوس وإبقاء عينيك مفتوحتين والاستعداد نفسياً للذهاب في رحلة رائعة.


Hosting and support by