أخبار عاجلة
الرئيسية / مختارات / الاب المثالي الدكتور حكمت عبد الحسين سلمان

الاب المثالي الدكتور حكمت عبد الحسين سلمان

الاب المثالي الدكتور حكمت عبد الحسين سلمان
كتير شي بيرفع الرأس ويزيد جمال لحياتنا من تلتقي باشخاص يمدحوا بأصلنا وبنزاهة ابونا ويتغنواااا بصفاته وحُسن معاملته وتعبه وجهاده لوصوله لدرجات العالية والشهايد المرموقة وخصوصي بزمانه كانت الأطباء ُتعد على الأصابع في جنوب لبنان وغيرها من المناطق التي كان يعتبر العلم جدا جدا ضئيل.
والدي وهو الغني عن التعريف الذي تخرج ودرس في الجامعة اليسوعية سنة ١٩٤١ وكان اول دكتور وطأت قدماه ارض جبل عامل … الحمد لله الإنسانية من مميزاته وحُب الغير وخدمة الجميع من اعظم رغباته والعفة والصدق التي كان يتحلى بهم كانوا من مبادئه ومن اعظم اولوياااااته ….
حتى في اصعب المحن التي مرت عليه في حياته من تعدى عليه ناطور الدار وذبحه في عنقه بداعي السرقة حكم القاضي عشرين عامًا على المجرم … فرفض ابي بعد شفائه وقال لمحاميه اسقط عنه الدعوى ومشى مبتسماً وقال
يوجد في السماء رب هو الذي يعاقب ويجازي.
ماذا اكتب وماذا اسرد عن جميل صفاتك وعلياء إنسانيتك وشموووووخ قاااامتك التى ابت ان تنحي لأي منظمة أو تيار أو سلك سياسي.
كنت عزيز النفس
لا تمنيت ان تقابل وزير ولا تلتقي بسفير ولا تتذلل لأحد وكنت ترفض التطبيل والتزمير للسياسين الذين حكموا وما زال دنسهم وفسادهم في كل بقعة من بقاع هذا الوطن الشريف .
وكنت دائما تنعتهم وتهجيهم بقصاُئدك وتقول عنهم انتم الشياطين
مقركم صقر ومأواكم جهنم أيها السياسين وبئس المصير …….
اخيرا ولن اكتفى بالسرد الجميل عنك
منحتني العزة والكرامة فأطمئن سأوفي تعبك علي بكل عمل مُشرف وجميل.
واعلم لا غنى لي ولا ثروة الا من يُمزج اسمك مع اسمي فأنا اصبح ملكة ومع حروف اسمك لا داعي لي بعد اليوم عن التعريف ..
ابنتك : فاطمة حكمت سلمان


Hosting and support by