أخبار عاجلة
الرئيسية / إقتصاد / دياب التقى رؤساء اتحادات ونقابات النقل طليس: سنقدم اقتراحا يتعلق برسوم الميكانيك وبعض الضرائب للعاملين في القطاع

دياب التقى رؤساء اتحادات ونقابات النقل طليس: سنقدم اقتراحا يتعلق برسوم الميكانيك وبعض الضرائب للعاملين في القطاع

 استقبل رئيس مجلس الوزراء الدكتور حسان دياب بعد ظهر اليوم، في السرايا الحكومية، وفدا من رؤساء اتحادات ونقابات قطاع النقل البري برئاسة بسام طليس، بحضور مستشار رئيس الحكومة حسين قعفراني، وتم البحث في المطالب الخاصة بالقطاع.

ونوه طليس باسم الوفد، بـ”الجهود التي يبذلها الرئيس دياب في هذه المرحلة الصعبة”. كما شكروه والحكومة لتخصيص مبلغ نقدي للمساعدات الاجتماعية.

بدوره، أكد الرئيس دياب “حرص الحكومة على حماية جميع الناس من المرض ومساعدتهم لمواجهة الازمة الاجتماعية الناجمة عن تفشي فيروس كورونا نتيجة اجراءات التعبئة العامة”.

طليس 
وفي ختام الاجتماع، صرح طليس: “تشرفنا بلقاء دولة الرئيس، كوفد من رؤساء اتحادات ونقابات قطاع النقل البري، بعد قرار مجلس الوزراء البارحة تخصيص مبلغ 400 الف ليرة نقدا لكل عائلة محتاجة. فأتينا اليوم لنستوضح من دولته هذا الموضوع، ناقلين اليه وجهة نظرنا وشارحين رأينا بكل ما يتعلق بقطاع النقل البري الذي هو فئات مختلفة من السيارات الصغيرة الى الشاحنات، وما هي الآلية التي ستعتمد بما يخص السائقين العموميين. وتحدثنا بموضوع الفئات والمرتبات المتعلقة بقطاع النقل ومعاناته بسبب قرار التعبئة العامة الملتزم بها منذ لحظة اتخاذها وحتى الان”.

أضاف: “بعد نقاش طويل، أوضحنا لدولة الرئيس ان مبلغ الـ400 الف ليرة لا تحل محل بدل ولا تشكل راتبا، بل هي عبارة عن مساعدة. وبالتأكيد نحن في قطاع النقل البري نقدر جيدا ظروف الدولة المالية والاقتصادية ما قبل واثناء كورونا. فباسم قطاع النقل نشكر الرئيس دياب والحكومة اللبنانية ولكل من ساهم في هذا الموضوع. وفي الوقت نفسه قد أخذنا شبه موافقة من دولته على أن يكون لقطاع النقل وضع خاص بما يتعلق برسوم الميكانيك، وسنقدم اقتراحا، نكون بالاضافة الى الـ400 الف ليرة التي خصصت لعموم اللبنانيين ومن ضمنهم العاملون في قطاع النقل البري، قد قدمنا للعاملين في هذا القطاع وللذين تأثروا بموضوع التعطيل بكورونا، شيئا يتعلق برسوم الميكانيك وببعض الضرائب بشكل مباشر”.

وتابع: “كما بحثنا في موضوع سائقي الشاحنات العالقة بين تركيا والعراق، فأوعز دولته الى المسؤولين الاتصال بالجهات في الدول المعنية، بالاضافة الى امور اخرى تتعلق بالشاحنات والاخوة في سوريا، وسيكون لنا لقاءات اخرى تتعلق بقطاع النقل البري نظرا لتشعبها، واكتفينا اليوم بما يتعلق بالمساعدة للعاملين في هذا القطاع. ونتوجه الى العاملين في القطاع للتأكيد على الالتزام بقرار الحكومة التعبئة العامة والحفاظ على صحتنا وعائلاتنا، آملين من الجميع الالتزام”.

القسيس
من ناحيته، قال رئيس نقابة اصحاب الشاحنات شفيق القسيس: “أوضحنا لدولة الرئيس وضعنا وقلنا له انه لم يعد باستطاعتنا الذهاب خارج لبنان بسبب الظروف، وموضوع الشاحنات العالقة بين العراق وتركيا، ووعدنا دولته بمتابعة هذا الموضوع من خلال اللجنة الوزارية”. 


Hosting and support by