أخبار عاجلة
الرئيسية / لبنانيات / اللبناني طارق ابراهيم أول مهندس معمار يحفر اسمه على جدار التميّز في المانيا

اللبناني طارق ابراهيم أول مهندس معمار يحفر اسمه على جدار التميّز في المانيا

فاز المهندس المعمار اللبناني طارق ابراهيم بجائزة “التمييز بالعمارة” في “German Design Award” الإلمانية العالمية فيفرانكفورت، وذلك من بين آلاف المتبارين من جميع أقطاب العالم. وقد نال ابراهيم هذه الجائزة عن مشروع معماري بعنوان “امتداد الهوية” وهي عن فيللا صممها ونفذها عبر مكتبه “Paseo Architecture” في بقعاتا في منطقة الشوف- جبل لبنان. 

والمميز في فكرة هذه الفيللا انها امتداد لبيت قديم بُنيّ عام 1852، وقد خضع لعدة اضافات على مرّ السنين. اعاد ترميمه دامجاً التراث والحداثة معاً. استعمل مواد معاصرة مثل الفولاذ والخشب، مع الحفاظ على هوية البيت الأصلية.

وقد أُعلنت لجنة التقييم عن المشروع انه “استطاع المنهدس ابراهيممن خلاله دمج العمارة القديمة مع العمارة الحديثة مع احترام تاريخ البناء، علماً إنه أضاف امتدادت متنوعة ومواد مختلغة بشكل دقيق”.

ويقول ابراهيم: “علينا احترام قديمنا وصفات كل بيت يحمله في طياته… ففي النهاية هندسة العمارة هي برهان على وجود الحضارات عبر التاريخ، فهي الخالدة عبر الأجيال”.

وينهي: “هذه الجائزة هي أكبر دليل على أن الحفاظ على الحضارات والتاريخ أساسيّ… والحنكة هي كيفية الدمج بين التراث والفن المعاصر”.

يشار أن المشروع عُرض في متحف خاص في متحف Angewandte Kunst بالفنون الحديثة، كما وُضع اسم “Paseo Architecture” وهو مكتب الهندسة الذي يملكه ابراهيم على جدار التمييز الخاص بالجائزة العالمية.

يذكر أن ابراهيم سبق أن حاز على الجائزة الذهبية عن فئة العمارة في “Muse Award” التابعة لـ”International Association of Awards” والجائزة البروزنزية في “A’Design Award & Competition” الايطالية العالمية في كومو- ميلانو عن فئة “هندسة العمارة” وجائزة “كوتينوس” العالمية التي اطلقت للمرة الأولى في الشرق الأوسط عن فئة “التميّز في مجال الفن المعماري لعام ٢٠١٨” برعاية المنظمة الخيرية العالمية التابعة للأمم المتحدة ومؤسسة “ساند” العالمية، وذلك تقديراً لتفوقه وإبداعه المتواصل في مجال الفن المعماري والهندسي.


Hosting and support by