أخبار عاجلة
الرئيسية / لبنانيات / المؤتمر السنوي الثامن لسرطان الثدي في لبنان: أعمال اليوم الثاني أنواع العلاجات وصحة المريضة في ظل الاوضاع الاقتصادية الصعبة

المؤتمر السنوي الثامن لسرطان الثدي في لبنان: أعمال اليوم الثاني أنواع العلاجات وصحة المريضة في ظل الاوضاع الاقتصادية الصعبة

المؤتمر السنوي الثامن لسرطان الثدي في لبنان: أعمال اليوم الثاني
أنواع العلاجات وصحة المريضة في ظل الاوضاع الاقتصادية الصعبة
‏ تابع مؤتمر بيروت لسرطان الثدي أعمال المؤتمر السنوي الثامن BBCC-8 ‏في يومه الثاني، في فندق روتانا جيفينور بيروت ‏والذي يترأسه رئيس الجمعية اللبنانية لمكافحة سرطان الثدي البروفسور ناجي الصغير .
ركزت المحاضرات حول المرضى الذين يتلقون العلاج الكيميائي وما الذي يجب على الممرضين والممرضات والاطباء مراقبته وما هي أفضل العلاجات وخصوصا ما يواجه اللبناني من تحديات اقتصادية ومادية ومعيشية صعبة، وتحديد حالات الطوارىء الشائعة للاورام أثناء علاج سرطان الثدي والدراسات التي تساعد في تحديد حالات وانوع العلاج وكيفية الشفاء وخصوصا اذا تم اكتشافه بالمراحل المبكرة. كذلك تناولت المحاضرات اذا كان هناك عوامل خطر قابلة للتعديل لسرطان الثدي والتشديد على أهمية التمارين الرياضية التي تعزز صحة المريضة جسديا ونفسيا، وبرامج التوعية و”الرعاية اللطيفة” للمريضة مما يساعد على التحمل والمتابعة وبالتالي الشفاء وايضا مع مراعاة الحالات المادية التي يعاني منها مرضى السرطان من اجل تأمين الاستمرار في علاجه. أما بالنسبة للمريضات اللواتي تم تشخيص مرضهن أنه بالمرحلة المتقدمة وكيفية مساندتهن والوقوقف إلى جانبهن.
بالاضافة إلى المحاضرات الطبية والجراحية وأقامت الجمعية مناظرة ‏حول التعليم التمريضي المستمر بعد ان تم اعتماد المركز الطبي لجامعة بيروت الطبية من قبل مركز التمريض السريري كمزود لتعليم تمريض مستمر من قبل لجنة اعتماد مركز الممرضات الأميركي.
تناولت المحاضرات المساعدة المعنوية والنفسية لمريضات سرطان الثدي من خلال النشاطات الرياضية المشتركة وأهمية الطبيعة في عملية التغلب على الخوف وخلق شجاعة في مواجهة سرطان الثدي. وأشارات المحاضرات إلى خوف المريضات عندما يعرفن اصاباتهن بسرطان الثدي ومحاولة معرفة وضعهن والبحث عن الحلول المناسبة لكل حالة ومراعاة ما تمر به المريضة وخصوصيتها. كذلك مساعدة المريضة في ترتيب أولوياتها وأهمية الثقة بين المريضة وطبيبها وممرضتها واعطائها المعلومات كاملة من أجل معرفة وضعها الصحي وما يجب أن تقوم به لمواجهة حالاتها. وشددت المحاضرات على أهمية دور الممرضين والممرضات داخل وخارج المستشفى. فهن يلعبن دورا بارزا وخصوصا تواجدهن المتواصل مع المريضة ومساعدتها معنويا وجسديا ولاسيما خلال مرحلة العلاج من سرطان الثدي.
إلى هذا، أشارات المحاضرات إلى أهمية تواجد حلقات علاج للممرضات بسبب تماسهم المباشر مع مريضات السرطان مما يسبب نوع من الضغوط النفسية عليهن اضافة الى الضغوط الاقتصادية والمعيشية التي يمرن بها.
وقدم الدكتور خافيير كورتيس محاضرة قيمة حول تأمين الادوية المتعلقة بالسرطان والحصول عليها بكلفة أقل في كافة البلدان حيثما يكون. وعرض لطروحات متعلقة بمفاوضات بين السلطات الطبية والمؤسسات الضامنة من جهة، وشركات الادوية من جهة اخرى لتأمين العلاجات الجديدة الباهظة الثمن لاكبر عدد من المرضى مع المحافظة على هامش ارباح معقولة للشركات وتشجيع الابحاث لابتكار الادوية الأفضل.
كذلك اقترح د. الصغير انشاء “خلية أزمة” في هذه الفترة العصيبة، داعيا الحكومة ان تطلب من الضمان الاجتماعي والشركات الضامنة لتأمين المواطن الذي أصبح عاطلا عن العمل بالاستمرار بتأمين ضمانه أو تعاونيته لمدة ستة أشهر مثلا ريثما يجد عملا ما لتامين معاشه وقوته وذلك من اجل تخفيف الضغط على وزارة الصحة لان من يفقدون ضمانهم يتوجهون لتأمين حاجاتهم الطبية والاستشفائية من وزارة الصحة الي بدورها ستعجز ميزانيتها عن تأمينهم في ظل هذه الأزمة الضاغطة.
وكانت هناك محاضرات حول الجراحة المحددودة للثدي والابط والتخفيف من العلاج الشعاعي وكذلك احتمالات الحمل وانجاب الاطفال من قبل مريضة سرطان الثدي بعد اكمال العلاج.
يضاف الى ذلك، مناقشة علاجات المضادة للهرمونات مع ادوية موقفات انزيمات ” سي دي كي” .
هذا ويستضيف المؤتمر عشرات الأطباء المحاضرين من الولايات المتحدة وأوروبا والدول العربية بالإضافة الى الأطباء و المحاضرين اللبنانيين ‏ ‏ومئات الحضور ‏ويتم عرض ومناقشة آخر المستجدات والأبحاث لتشخيص وعلاج سرطان الثدي من جراحة حديثة تحافظ على الثدي وإشعة وكيميائية ‏وأدويه حديثة ومهدفة ومناعية.
ويتخلل المؤتمر أيضا عرض أبحاث جديدة من لبنان و جوائز لأفضل الباحثين الشباب.
‏ويتضمن المؤتمر أيضا جلسات خاصه للممرضين والممرضات المختصين لعلاج السرطان وكذلك الصيادله المختصين بالأدويه علاج السرطان بالإضافة الى ورشة عمل خاصة بالجمعية اللبنانية لمكافحة سرطان الثدي والجمعيات الأهلية لمساندة مرضى السرطان ‏مركز التعليم الطبي المستمر ‏في الجامعة الأمريكية في بيروت.
يستمر المؤتمر لغاية الخامس عشر من شباط ٢٠٢٠ .
الصور والخبر عبير درويش


Hosting and support by