أخبار عاجلة
الرئيسية / لبنانيات / اعلان الحكومة اللبنانية الجديدة برئاسة دياب من 20 وزيراً.. دياب بعد اعلان مرسوم تشكيل الحكومة: تعبر عن تطلعات المعتصمين على مساحة الوطن

اعلان الحكومة اللبنانية الجديدة برئاسة دياب من 20 وزيراً.. دياب بعد اعلان مرسوم تشكيل الحكومة: تعبر عن تطلعات المعتصمين على مساحة الوطن

خرج الدخان الأبيض من قصر بعبدا مساء يوم الثلاثاء ليعلن الأمين العام لمجلس الوزراء محمود مكية مراسيم تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة حسان دياب والتي ضمت 20 وزيراً بينهم 6 نساء.

بعد 85 يوما على استقالة حكومة الرئيس سعد الحريري وشهرا و3 أيام على تكليف حسان دياب لتشكيل حكومة جديدة، أعلن أمين عام مجلس الوزراء  القاضي محمود مكية  مراسيم تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة حسان دياب من 20 وزيراً وجاءت التشكيلة وفق الآتي:   

 رئيس الحكومة حسان دياب
نائب رئيس الحكومة وزيرة الدفاع: زينة عكر
وزير الداخلية والبلديات: اللواء محمد فهمي
وزير المال: غازي وزني
وزير الخارجية: ناصيف حتي
وزير الاتصالات: طلال حواط
وزيرة العدل: ماري كلود نجم
وزير الأشغال العامة والنقل: ميشال نجار
وزيرة العمل: لميا يمين
وزير الطاقة والمياه: ريمون غجر
وزير السياحة والشؤون الاجتماعية: رمزي مشرفية
وزير  الشباب والرياضة: فارتي اوهانيان
وزير التربية: طارق المجذوب
وزير الاقتصاد والتجارة: راوول نعمة
وزير البيئة وشؤون التنمية الاداريّة: دميانوس قطار
وزير الصحة: حمد حسن
وزير الزراعة والثقافة: عباس مرتضى
وزير الصناعة: عماد حبّ الله
وزيرة المهجّرين: غادة شريم
وزيرة الاعلام: منال عبد الصمد

اعلن رئيس مجلس الوزراء حسان دياب بعد تشكيل الحكومة “ان الحكومة تعبر عن تطلعات المعتصمين على مساحة الوطن وسنعمل لترجمة مطالبهم وهي مكونة من اختصاصيين ذوي كفاءات وفيها تمثيل متوازن للمرأة. انها حكومة اختصاصيين لا يقيمون حسابا إلا لمصلحة الوطن، حكومة غير حزبيين لا يتأثرون بالسياسة وصراعاتها، حكومة شباب وشابات يفتشون عن مستقبل واعد في وطنهم، حكومة لبنان يحمي الأبناء، حكومة تتولى المرأة فيها التمثيل الوازن وتشغل فيها موقع نائب الرئيس للمرة الاولى في لبنان، حكومة وزراؤها استثناء وفريق عمل انقاذي لا يملك إلا بذل الجهد والعطاء.

ودعا دياب الجميع لورشة استنهاض الوطن المبدع في استمراره.

وردا على سؤال قال:”لدينا القدرات والكفاءات ولدينا الامكانات التي نستثمرها في الانقاذ.تعرفون واقع لبنان وأؤكد أن كل وزير في هذه الحكومة تكنوقراط وبعيد عن الأحزاب أما التشاور فهو طبيعي مع الأحزاب.

وعن قانون جديد للانتخابات اكد “سندرس قانون الانتخاب وبعد أن يمر على مجلس الوزراء سيذهب الى مجلس النواب وعندما ينتهي منه نجري الانتخابات”.

وردا على سؤال عن الحراك قال:”بالنسبة للحراك قلت في ما خص مطالبه انها مطالبي وسنسعى جاهدين للقيام بكل ما هو مطلوب لتحقيق كل المطالب المطروحة، والحكومة ستنكب على العمل من اليوم الأول”.

وبالنسبة الى معالجة الوضع النقدي والمالي اوضح :”كلفنا لجنة معينة من الوزراء لمعالجة الوضع المالي والنقدي، من جهتي اتعامل مع السياسة الادارية التي تفيد المواطن اللبناني أما المناكفات السياسية فلا مكان لها في قاموسي”. 


Hosting and support by