أخبار عاجلة
الرئيسية / تقارير خاصة / “ستاربكس” تسجّل إنجازًا بإطلاقها أول غطاء بدون أعواد الشرب البلاستيكية في مقاهيها بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

“ستاربكس” تسجّل إنجازًا بإطلاقها أول غطاء بدون أعواد الشرب البلاستيكية في مقاهيها بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

أعلنت علامة “ستاربكس” عن إطلاق الغطاء الذي يمكن استخدامه بدون أعواد الشرب البلاستيكية في جميع أسواقها بِمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ويعتبر إطلاق “ستاربكس” أوّل حملاتها للاستدامة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بِمثابة خطوة رئيسية في رحلة  دعم العلامة لمبدأ الاستدامة. وتسعى الشركة، من خلال هذه الحملة، إلى إظهار الخطوات التي تتخذها للتخلّص من أعواد الشرب البلاستيكية في جميع أنحاء العالم تدريجياً.

ومن الجدير بالذكر أن الغطاء الخالي من أعواد الشرب البلاستيكية الذي أُطلق حديثًا قابل لإعادة التدوير، أي أنه يتماشى مع المعايير الجديدة للمشروبات المثلجة في مقاهي “ستاربكس” في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وقبل الوصول إلى هذا الإنجاز وإطلاق المنتج في المنطقة، عملت “ستاربكس” على تطوير وتجربة العديد من النماذج الأولية للأغطية خفيفة الوزن والقابلة لإعادة التدوير الخالية من أعواد الشرب البلاستيكية في بعض الأسواق المحددة حول العالم. ومن شأن هذا الأمر أن يسجّل إنجازًا للشركة في أن تصبح أكثر وعياً تجاه البيئة. وكجزء من التزامها الإيجابي بالموارد التي أعلنت عنه في وقتٍ سابق من هذا العام، سوف تستمر “ستاربكس” بتجنب استخدام مواد التغليف والمواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد.

وتعليقًا على الحدث، عبّرت رنا شاهين، مديرة الاتصالات والمسؤولية الاجتماعية لستاربكس الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عن سعادتها قائلة: “إن إطلاق الغطاء الخالي من أعواد الشرب البلاستيكية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خطوة غاية في الأهمية بالنسبة لنا، ونحن نهدف لأن نكون شركة أكثر وعياً بالبيئة. ويساهم إطلاق الغطاء الخالي من أعواد الشرب البلاستيكية في التقليل من الحاجة إلى القشة بِشكل تام. ونحن نسعى من خلال هذه الخطوة إلى تقليل استهلاك استخدام الأعواد البلاستيكية في المشروبات المثلجة”.

وأضافت: “انطلاقًا من إيماننا بردّ الجميل للمجتمعات التي نعمل فيها، ومن خلال حملة الغطاء الخالي من أعواد الشرب البلاستيكية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، نهدف إلى العمل مع عملائنا وشركائنا، كي نظهر القيمة التي تأتي جرّاء التعاون والعناية بكوكبنا. فالهدف الأساسي لشركتنا يكمن في تغيير سلوك المستهلك، وهذا ما يؤكّده إرثنا الطويل من الابتكار داخل “ستاربكس”، إلى جانب الشراكات المتعددة التي أقمناها عبر السنوات. من هنا، فإننا نتطلّع إلى إطلاق هذه المبادرة البيئية الجديدة وإنجاحها”.

وتعكس هذه المبادرة طموح “ستاربكس” العالمي الممتدّ لِعدّة عقود، بحيث تطمح الشركة في أن تصبح ذات موارد إيجابية، أي أن ما تقدّم للبيئة أكثر مما تستهلك، وأن تعمل على تخزين الكربون بكمية تفوق الانبعاثات التي تنتجها. كما يعني ذلك أن ترشد الشركة من استخدام المياه العذبة وتخزّنها أكثر مما تستخدمها، بالإضافة إلى تقليلها من النفايات بحلول عام 2030. كما تهدف “ستاربكس” إلى التأثير إيجابيًا على الزبائن وعلى بصمتها البيئية، وذلك عن طريق سلسلة من الإجراءات التي تساهم في تحوّلها من استخدام البلاستيك لمرة واحدة إلى الاستثمار في الممارسات الزراعية المبتكرة والمتجددة وتطوير المقاهي الصديقة للبيئة.

تعدّ هذه الخطوة أساسية في رحلة الشركة نحو الاستدامة. وتهدف “ستاربكس” إلى التخلّص من أعواد الشرب البلاستيكية في جميع مقاهيها بجميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بحلول نهاية العام.


Hosting and support by