موغيريني: حرية التعبير أساس الديمقراطية وهي مهددة بكل أنحاء العالم

موغيريني: حرية التعبير أساس الديمقراطية وهي مهددة بكل أنحاء العالم

بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة.

قالت الممثلة العليا للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية للاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني، “إننا نحتفل باليوم العالمي لحرية الصحافة في إطار مواجهة هذه الأخيرة لسياق صعب”، فـ”حرية التعبير وحرية الصحافة مهددة في جميع أنحاء العالم”.

وفي مداخلة باسم الاتحاد الأوروبي، لمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة، الذي يُحتفل به في 3 أيار/مايو، اضافت موغيريني أن “الهجمات ضد وسائل الإعلام والصحفيين هي هجمات على الديمقراطية وضد حرية كل منا. إننا نشيد بجميع الصحفيين في أوروبا والعالم، الذين فقدوا حياتهم أثناء ممارسة مهنتهم، ونحث جميع الدول على إدانة العنف ضد الصحفيين، واتخاذ إجراءات لتحسين ظروف سلامتهم، مع إيلاء اهتمام خاص بهم، وتقديم الجناة والمحرضين على هذا العنف للعدالة”.

وذكرت المفوضة الأوروبية أن “حرية الصحافة تلعب دورًا أساسيًا في تعزيز الحكم الرشيد والشفافية والمساءلة”، وأن “الصحافة المستقلة ضرورية لدعوة الدول لأن تفطن لأعمالها ولترصد العمليات الديمقراطية”، لافتة الى أن “وسائل الإعلام الحرة والمتنوعة والمستقلة، سواء أكانت عبر الإنترنت أو غيره، هم دعائم مجتمع تعددي ومنفتح، وتمتلك مسؤولية كبيرة لضمان أن يتلقى الجمهور ومعلومات صحيحة وموثوقة”.

وخلصت موغيريني الى القول “سندين بشكل منهجي العنف ضد الصحفيين ونعارض كل القوانين أو اللوائح أو الضغوط السياسية التي تقيد حرية التعبير”.

رجاء انتظر

اشترك في نشرتنا الإخبارية

تريد أن يتم إعلامك عندما يتم نشر مقالنا؟ أدخل عنوان بريدك الإلكتروني واسمك أدناه ليكون أول من يعرف.