الخميس , 2 أبريل 2020
الحقيقة الحقيقة …

الحقيقة الحقيقة …

الحقيقة الحقيقية

لماذا يتجاهل معالي وزير المال
الخبير الدكتور غازي وزني الحقيقة الحقيقية ،
فيحَوِل مودعي الأموال في البنوك
إلى خاسرين بدَلَ أن يُقدِمَ السلاطين رؤوساء الأموال
جزءاً ولو ضئيلاً إنقاذاً للمصلحة العامة .
لماذا يتناسى معالي الوزير هذه الحقيقة
وهي أن أصحاب رؤوس الأموال
ليسوا كلهم من الأبرياء ومن عُبّاد الرحمن .
نطالب وزير المال بتوضيح هذا الأمر .
آن لهذا الشعب القلق المسكون بالهلع
أن يعرِفَ ما هو صحيح
في واقعنا المالي المُضطرب…..

الدكتور سامي الريشوني

ناشط اصلاحي

٢٠٢٠/٠٣/٢٤