الخميس , 2 أبريل 2020
لم ولن يتوقف الدعم الإنساني  من سعادة السفير فتحي عفانة سفير الاسرة العربية  في جهود الإغاثة والعمل التطوعي اثرا تفشي فيروس كورونا

لم ولن يتوقف الدعم الإنساني من سعادة السفير فتحي عفانة سفير الاسرة العربية في جهود الإغاثة والعمل التطوعي اثرا تفشي فيروس كورونا

لم ولن يتوقف الدعم الإنساني من سعادة السفير فتحي حبر عفانة سفير الاسرة العربية في جهود الإغاثة والعمل التطوعي اثرا تفشي فيروس كورونا العالم واتخاذ كافة التدابير الوقائية للحد من انتشار المرض .

وفي اطار برامج الاستجابة الطارئة لمواجهة فايروس ” كورونا كوفيد .١٩” كانت الإستجابة سريعة وعاجلة من مؤسسة فتحي عفانة للأعمال الأنسانية و التنسيق مع وزارة الصحة ومدير مستشفى المعبر دكتور وليد ماضي .. ومدير التنمية الاجتماعية الاستاذ على الخطيب ‘ والعاملين في مراكز الحجر و الذين استقبلوا وفد المؤسسة ومديرتها الدكتورة سهيلة شاهين ‘ للاطلاع على احوال الإشخاص المحتجزين في مراكز الحجر الصحي وتقديم المساعدة بادوات و لوازم طبية وصحية ومياة معدنية و ادوات تعقيم تخص كل من مدرسة مرمرة ومعبر رفح للحجر الصحي في شرق مدينة رفح .

وأكد السفير فتحي عفانة لدبي اليوم ان هذه المساعدات جزء لا يتجزأ من الدور التطوعي المنوط به المؤسسة في زيادة المواد والمستلزمات الاستراتيجية للحجر الصحي بشرق رفح ، للإغاثة والحد من انتشار المرض . وأنه واجب انساني يستلزم علينا القيام به وقت الأزمات . متمنيين زوال هذا الوباء عن امتنا الإسلامية وان يشفي الله المصابين في القريب العاجل