السيد نصرالله: سنرد على أي اعتداء بعيدا من الضجيج في الداخل والتهديد من الخارج

السيد نصرالله: سنرد على أي اعتداء بعيدا من الضجيج في الداخل والتهديد من الخارج

أعلن الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله ان لبنان يحترم القرار 1701 واذ لفت، في كلمة في ذكرى العاشر من محرم، الى أن حزب الله جزء من الحكومة التي تحترم هذا القرار، شدد على أنه إذا قصفت اسرائيل أو أرسلت مسيرات أو اعتدت على لبنان فمن حق اللبنانيين أن يدافعوا عن بلدهم وسيادته، قائلا:” بعيدا من الضجيج في الداخل والتهديد من الخارج، أقول وأكرر، اذا اعتدي على لبنان، هذا العدوان سيرد عليه بالرد المناسب، ولا خطوط حمر على الإطلاق. فلبنان اليوم أقوى في مواقفه”.

واشار الى أن اللبنانيين اسقطوا المحاولة الاسرائيلية لتغيير قواعد الاشتباك منذ 2006 ، معتبرا أن الجيش الاسرائيلي تحوّل الى جيش هوليوودي لانه بات ضعيفا وعاجزا على الارض.

واكد نصرالله الالتزام بحقوق الشعب الفلسطيني كلاجئ شريف في أرض لبنان يريد العودة الى بلده ويعمل من أجل ذلك.

وتطرق السيد نصرالله الى موضوع العقوبات الاميركية، معتبرا أنها عدوان تمارسه الادارة الاميركية للضغط المالي والاقتصادي بعد فشل حروب كيانها الصهويني ضد المقاومة في لبنان وفلسطين وبعد فشلها في حروب الواسطة عبر الجماعت التكفيرية في لبنان وسوريا والعراق.

وعن الازمة الاقتصادية، اكد السيد نصرالله ان الوضع الاقتصادي ليس ميؤوسا منه وايجاد المعالجات يحتاج الى تضافر الجهود،معتبرا أن موضوع استعادة الاموال المنهوبة يجب ان يكون في مقدمة الخيارات لمعالجة الوضع المالي.

من جهة أخرى، أعلن السيد نصرالله رفض أي مشروع حرب على إيران “لأنها ستشعل المنطقة وتدمر دولا وشعوبا وستكون حربا على كل محور المقاومة”، مشددا على أن أي حرب افتراضية إن حصلت ستشكل نهاية اسرائيل ونهاية الهيمنة والوجود الاميركي في المنطقة.

رجاء انتظر

اشترك في نشرتنا الإخبارية

تريد أن يتم إعلامك عندما يتم نشر مقالنا؟ أدخل عنوان بريدك الإلكتروني واسمك أدناه ليكون أول من يعرف.